‫‫‫‏‫أسبوعين مضت‬

هكذا يحتفي السعوديون باليوم العالمي للنمر العربي

تفاعل السعوديون مع وسم #كات_ووك 2024 في منصة ” إكس “وبثوا صوراً للنمر العربي مبينين من خلالها أن النمر العربي يعد رمزاً للجمال البري والقوة في الثقافة السعودية

ينفذ العديد من الجهات الحكومية السعودية والأهلية عددًا من البرامج والمبادرات احتفاءً باليوم العالمي للنمر العربي، لتسليط الضوء على مكانة النمر العربي والتوعية بأهمية الحفاظ عليه، وذلك عبر برنامج “كات ووك”.

وتفاعل السعوديون مع وسم #كات_ووك 2024 في منصة ” إكس “وبثوا عبر معرفاتهم الشخصية صوراً للنمر العربي مبينين من خلالها أن النمر العربي يعد رمزاً للجمال البري والقوة في الثقافة السعودية، لافتين إلى أنه يحمل تاريخاً عريقاً ويثير الإعجاب بجماله وقوته والقصص الشعبية التي حدثت حوله.

وذكرت الهيئة الملكية لمحافظة العلا: يعتبر اليوم العالمي للنمر العربي، الذي يقام في 10 فبراير سنويًا، فرصة لجذب انتباه العالم إلى النمر العربي فالاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة يصنّف النمر العربي على أنه “مهدد جدًا بالانقراض”، ولكن ما زال في الوقت بقيّة للحفاظ عليه، حتى يعيش بيننا في العلا.

وكانت الهيئة الملكية لمحافظة العلا قد أطلقت يوم النمر العربي لأول مرة في العام 2022 وفي يونيو 2023، أصدرت الجمعية العامة للأمم المتحدة بالإجماع قرارًا يقضي بإعلان 10 فبراير يوما عالميًا للنمر العربي، ما اعتبر كلحظة تاريخية تشير إلى جهود الهيئة الملكية لمحافظة العلا في حفظ تراثنا الطبيعي.

فيما أوضح المركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية في السعودية، أنه في يوم النمر العربي يشكل هذا الكائن رمزاً ثقافياً وبيئياً وجمالياً في ذاكرة شبه الجزيرة العربية، وثراء في الأدب العربي، ما يعتبر أحد أبرز محفزات مضاعفة الجهود الجماعية لإعادة إحياء هذا الإرث الطبيعي والثقافي، وتأصيل الوعي البيئي بأهميته في الذاكرة الجَمْعيّة.

وقد أقر مجلس الوزراء السعودي في 18 يناير 2022 تحديد اليوم العاشر من شهر فبراير من كل عام يوما للنمر العربي وذلك بهدف نشر الوعي بالحفاظ عليه من الانقراض، ضمن جهود المملكة لحماية النمر العربي بعد أن تم إدراجه من قبل الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة في قائمة الحيوانات المهددة بالانقراض في العام 1996.

حياة النمر العربي

يشار إلى أن النمر العربي الذي يقطن الجبال العالية يعد من الحيوانات الثديية اللاحمة (آكلة اللحوم) التي تندرج ضمن فصيلة السنوريات، وتعتبر هذه السلالة مهددة بالانقراض في موطنها الذي يشمل اليوم السعودية والإمارات واليمن وعُمان، وتتميز هذه الكائنات بنشاطها نهاراً وليلاً وحذرها الشديد من الاقتراب من أماكن الوجود البشري، حيث تعد انعزالية حتى مع غيرها من النمور، ولا تلتقي بهم إلا في فترة التزاوج التي تدوم 5 أيام تقريباً، يتم خلالها التزاوج عدة مرات.

أقرأ ايضا : “ثريدز” يتفوق على “إكس” بـ”التنزيلات”

ويعرف النمر العربي بمجموعة من الصفات الظاهرية التي تميزه، أهمها أنه فاتح اللون بشكل كبير، حيث إن اللون الذهبي المصفرّ الذي يوجد في العادة بين البقع في معظم أنحاء جسم باقي السلالات لا يوجد عند هذه السلالة إلا على طول ظهورها، ومن ثم يبهت إلى الأصفر الشاحب أو الأبيض على باقي الجسد، وتتميز بعيونها الزرقاء خلافاً لمثيلاتها الإفريقية، وتزن الأنثى البالغة 20 كيلوغراماً، بينما يزن الذكر البالغ ما يقارب الـ30 كيلوغراماً، وتعد النمور العربية أصغر من باقي سلالات النمور الآسيوية والإفريقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *