‫‫‫‏‫أسبوعين مضت‬

“السعودية الخضراء”.. أرقام قياسية وثمار مبشّرة

تحتفي المملكة اليوم بأول ذكرى سنوية للمبادرة

مع استنفار المملكة كل طاقاتها للاحتفاء بأول ذكرى سنوية لمبادرة السعودية الخضراء، حققت المبادرة أرقاماً قياسية، ومن ذلك 80 مبادرة ضمنية يتم تطبيقها في 13 منطقة، كما تم استثمار 705 مليارات ريال في الاقتصاد الأخضر، كما أسهمت المبادرة في إنتاج 2.8 “غيغا وات” من الطاقة المتجددة، تكفي لإمداد 520 ألف منزل بالكهرباء.

وتم اختيار 27 مارس من كل عام ليكون مناسبة سنوية للتوعية بأهمية العمل البيئي تحت اسم يوم مبادرة السعودية الخضراء، بالتزامن مع ذكرى إطلاق ولي العهد الأمير محمد بن سلمان للمبادرة في اليوم ذاته من العام 2021.

وتشكل مبادرة السعودية الخضراء امتداداً طبيعياً لرؤية المملكة 2030، بهدف توحيد وتكثيف جهود الاستدامة في جميع أنحاء المملكة مع تحديد أهداف شاملة تتمثل في: موازنة وخفض الانبعاثات، وزيادة جهود التشجير واستصلاح الأراضي، وحماية المناطق البرية والبحرية.

ويحمل الاحتفال بأول يوم لمبادرة السعودية الخضراء شعار “لحاضرنا ومستقبلهم نمضي لغدٍ أكثر استدامة”. في الوقت الذي تواصل  المبادرة سباقها مع الزمن لتحقيق أهدافها الثلاثة؛ إذ أُنجزت 10 من أصل 81 مبادرة منذ عام 2021، وتم استثمار أكثر من 705 مليارات ريال في مختلف مجالات الاقتصاد الأخضر.

وتهدف النسخة الأولى من يوم مبادرة السعودية الخضراء إلى تعزيز الوعي بالتأثير الإيجابي للجهود البيئية الجارية في مختلف أنحاء المملكة، وتشجيع المواطنين والمقيمين على المساهمة في بناء مستقبل أكثر استدامة، من خلال نشر المعرفة، والحث على اتخاذ إجراءات عملية لدعم أنشطة العمل البيئي والترويج لها سواء عبر الإنترنت أو ضمن محيطها الاجتماعي.

وإذ تدخل المبادرة عامها الثالث، فقد تمكنت من تغيير وجه ومعالم المملكة الطبيعية؛ إذ كافحت التصحّر، إضافة إلى الحد من العواصف الرملية والغبارية وزيادة معدل هطول الأمطار، وتحسين جودة الحياة، كما وفّرت فرص عمل جديدة بإرساء قواعد الاقتصاد الأخضر.

أقرأ ايضا : يوم السعودية الخضراء.. توحيد الجهود لـ”مستقبل مستدام”

وأسهمت المبادرة في زراعة 49 مليون شجرة جديدة، وإصلاح 94 ألف هكتار من الأراضي المتدهورة، تتجاوز مساحتها 146 ألف ملعب كرة قدم، علاوة على رفع مساحة المحميات البرية، لتشكل 18.1% من مساحة المملكة، فيما أصبحت نسبة المناطق البحرية 6.46% من مياه المملكة.

وتمكنت المبادرة من توطين 1660 حيواناً مهدداً بالانقراض، في حين شهد العام الماضي حدثاً استثنائياً بولادة 7 من صغار النمر العربي في الطائف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *